كوستى 16-4-2021 (سونا)- خاطب الأستاذ الشاذلي خالد إبراهيم امين عام حكومة ولاية النيل الأبيض ممثل الوالي صباح اليوم بقاعة مصنع شركة سكر كنانة الجلسة الافتتاحية للملتقى الثاني لامناء الحج والعمرة بالولايات والذي تستضيفه ولاية النيل الأبيض لمدة ثلاثة أيام بمشاركة جميع ولايات البلاد تحت شعار قوله (ص) "الحج المبرور ليس له جزاء الا الجنه" وذلك بحضور الأستاذ منتصر عباس محمد علي الأمين العام للمجلس الأعلى للحج والعمرة وعدد من مديري الادارات بوزارة الشئؤن الدينية والاوقاف والجهات ذات الصلة بالولاية والمركز.

ورحب ممثل الوالي بالمشاركين في الملتقى، ودعا كافة المؤتمرين للاهتمام بهذه الشعيرة المهمه والعمل على مناقشة المعوقات التي تعترض أداء المجلس وفق المسئولية الاجتماعيه في التخطيط بما يتوافق مع تحقيق العدالة في اختيار الحجاج والمشرفين والقائمين على خدمة ضيوف الرحمن مؤكدا دعم حكومة الولايه للمجلس الأعلى للحج والعمره وتقديم الدعم اللازم لانجاح أعمال الحج والعمره بالولاية.

من جانبه قال الأستاذ منتصر عباس محمد علي الأمين العام للمجلس الأعلى للحج والعمرة ان هذا الملتقى يأتي نتاج لثمرات الملتقى الأول الذي انعقد مؤخرا في الخرطوم ويعتبر إحدى حلقات العمل التنظيمي في محور الحج والعمره الذي يرتكز على الاصلاح الشامل المتكامل في حلقات الحج والعمرة مابين المركز والولايات وشركاء الحج مشيرا الى ان استراتيجية الاصلاح في هذه المؤسسة الدينية ارتبطت في الأساس على الاصلاح الإداري والهيكلي والتشريعي والإصلاح التقني الذي هو المرتكز الحقيقي لهذا الملتقى وذلك من اجل تحقيق العدالة والشفافية في أعمال الحج والعمرة وتوحيد الجهود مع امناء الولايات لمنع تدخل السلطات في عملية الحج والعمره مؤكدا ان اهم اهداف هذا الملتقى هو ترقية وتطوير العمليه التقنية في إدارة عمليات الحج والاهتمام بالتدريب والذي بدوره يحقق الرضا والقبول ويسهم في التأسيس لعمل البوابة الالكترونية لأعمال الحج بالسودان مستقبلا.

وأشارت الاستاذة امل ياسين سرالختم الأمين العام للحج والعمرة بولاية النيل الأبيض لتداعيات استضافة الولايه لهذا الملتقى الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام بمشاركة امناء الولايات وتقني المعلومات من اجل الارتقاء بخدمة ضيوف الرحمن، وقالت إن الملتقى سيعمل على أحداث طفرة نوعيه في خدمات الحج من حيث التقديم والاختيار والسفر لاداء المناسك بالصورة التي تحدث التغيير الحقيقي في كيفية الحصول على الخدمة بعدالة وشفافية. هذا ويناقش الملتقى على مدى ثلاثة أيام عدد من الأوراق المتعلقة بالبرنامج الإلكتروني للحج و عملية بناء الأفواج واعمال التوعية في إدارة الازمات بجانب عملية الاختيار الإلكتروني للمرشدين والمشرفين والأفواج والإجراءات المتعلقة باعمال الحج والعمرة في المملكة العربية السعودية.

أخبار ذات صلة