الخرطوم 28-2-2021(سونا ) - طرحت وزيرة الحكم الاتحادي بثينة إبراهيم دينار عثمان؛ لدى لقائها العاملين بالوزارة اليوم بالقاعة الكبرى، ما يلي الوزارة  من خطة تنفيذ أولويات الحكومة للعام 2021  وفقا للأولويات الخمسة التي أعلنها السيد رئيس الوزراء مؤخراً عقب نقاشه مع كافة شركاء المرحلة الانتقالية.

 واستعرضت الوزيرة  خطة الوزارة والإصلاح المؤسسي في الفترة  المقبلة حتى تتناسق مع الخطة الخماسية  المتمثلة في الاقتصاد، السلام، الأمن، العدالة، الانتقال الديمقراطي والإصلاح المؤسسي لأجهزة الدولة.

 وقالت إن الوزارة يقع على عاتقها محور الإصلاح الإداري والمؤسسي وأولويات معاش الناس حيث أصدرت في هذا الصدد مؤخراً قراراً بتشكيل لجنة لمتابعة انسياب الدقيق والوقود على مستوى المركز والولايات، كما  تشرف الوزارة على عدد من المفوضيات التي حددها إتفاق سلام جوبا، مشيرة إلى إنشاء مفوضية الحدود التي تعنى بالحدود الداخلية والخارجية وتمثل فيها الوزيرة والوكيل ومدير التعايش السلمي بالوزارة.

  وحول أوضاع العاملين بالوزارة قالت وزيرة الحكم الاتحادي إن الوزارة تحتاج لإصلاح وترقيات لفك الاختناق، وأضافت يجب أن يكون هنالك تناغم وتناسق بين العاملين في الوزارة وتبني الأفكار الجديدة لتحقيق النجاح، لافتة إلى أنه ستكون هنالك عدالة في توزيع فرص التدريب الداخلي والخارجي بين العاملين وفقاً للتخصص أو الحوجة التي تسهم في تطوير العمل الإداري.

  ووعدت الوزيرة بإجراء الترقيات وسط العاملين إلى جانب تحسين بيئة العمل بتوفير الخدمات الطبية والتأمين الصحي مع توفير وسائل نقل العاملين، كما وعدت بدعم  الجمعية التعاونية للعاملين.

 وقالت إن العاملين في الوزارة في حوجة ماسة لمشروع ثمرات، كما وعدت بفتح قنوات جديدة مع المنظمات الطوعية ومنظمات الأمم المتحدة لطرح مشاريع تسهم في معاش الناس في المركز والولايات.

أخبار ذات صلة