الخرطوم 28-2-2021 (سونا)- قام وزير النقل المهندس ميرغني موسى حمد بأول زيارة خارجية لهيئة سكك حديد السودان صباح اليوم، وقد شملت الزيارة جولة تفقدية للورش ومحطة الخرطوم.

 وشملت الجولة زيارات لورشة الصواميل وصيانة القاطرات وإدارة الحركة والنقل، حيث تفقد بعض القاطرات وخطوط الإنتاج.

وقال مخاطباً  مجموعة من المهندسين والعاملين بالورش أن نهضة السكة حديد من أولى أولويات الوزارة بإعتبارها العمود الفقري للإنتاج. فيما بشر الوزير العاملين بالهيئة أنها قد إستحوذت على إهتمام كبير من الحكومة الإنتقالية مؤكداً على أن السلام لن يتحقق إلا بالسكة حديد وقال مخاطباً مدراء الإدارات بالهيئة أن اللجنة الإقتصادية بمجلس الوزراء قد أجازت 75% من مطالب وأحتياجات الهيئة وأن المتبقي سيتم كفايته بالمجهودات الذاتية. كما أكد ميرغني أهمية الإستفادة من التغيير الذي حدث في البلاد وأن على الجميع الخروج من النمطية وتوضيح بصمتهم، وأن هدفهم الحالي هو زيادة الكفاءة في القوى العاملة قبل كل شئ ثم تحفيز المجتهد ومحاسبة المقصر. من جانبه قام المدير العام لهيئة السكة حديد المهندس وليد محمود؛ بتنوير عن هياكل وخطط الهيئة المؤسسية منها والإستراتيجية، وقال من أهم أولويات الهيئة حالياً إستجلاب القوة الساحبة وصيانة وتأهيل الخطوط مما يرفع من كفاءة التشغيل ويعظم الإيرادات لزيادة الإنتاج، مشيراً إلى أهمية تواجد السكة حديد في مدينة الحاويات حيث يتجه العالم للنقل بالحاويات وأن الهيئة تمتلك العديد من الخطوط الفرعية التي ستعمل كناقل وطني للحاويات.

https://www.youtube.com/watch?v=GMAb26wWTKY&t=176s

أخبار ذات صلة