الخرطوم 11-2-2021 (سونا)- تسلم رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رسالة خطية من رئيس جمهورية جنوب السودان الفريق أول سلفاكير ميارديت تتصل بعلاقات البلدين وسبل تطويرها في كافة المجالات، وجهود حكومة جنوب السودان لمعالجة التوترالحدودي بين السودان وأثيوبيا.

وأكد رئيس مجلس السيادة، لدى لقائه بمكتبه بالقصرالجمهوري اليوم، وفد الوساطة الجنوبية برئاسة المستشارتوت قلواك مستشار رئيس  الجنوب للشؤون الأمنية، أكد انتهاج السودان الحوار والتفاوض وسيلة  لتحقيق السلام في المنطقة والإقليم. 

واعرب سيادته عن تقديره لجهود حكومة الجنوب  بقيادة الفريق سلفاكير ميارديت لتحقيق السلام في السودان، مؤكدا حرص السودان على تعزيز الامن والاستقرار مع دول الجوار، وابان ان ما تم على الحدود الشرقية هو إعادة انتشار للقوات المسلحة السودانية داخل حدود أراضيها المعترف بها.

وأوضح المستشار توت قلواك في تصريح صحفي، ان رئيس مجلس السيادة رحب بفحوى رسالة الرئيس سلفاكير المتعلقة بجهود دولة الجنوب، لانهاء التوترالحدودي بين السودان واثيوبيا، كاشفا عن لقاء مرتقب بعاصمة الجنوب جوبا، يجمع بين رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان ورئيس جمهورية جنوب السودان الفريق اول سلفاكير ميارديت بشأن التوتر على حدود السودان الشرقية مع اثيوبيا.

أخبار ذات صلة