مروي 10-10-2020(سونا) - سيرت منظمة صيادلة بلا حدود الطوعية قافلة علاجية صحية مجانية إلى مستشفى مروي العام ومستشفى كريمة  وذلك بمشاركة عدد من الاختصاصيين والكوادر الطبية المختلفة. 

   وامتدح المدير العام لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بالشمالية د. أباذر محمد علي جهود منظمة صيادلة بلا حدود وشركائها من المنظمات والصيادلة والأطباء والكوادر الصحية والداعمين لتقديم الخدمات العلاجية والصحية بالمحلية، مثمناً دور منظمات المجتمع المدني والجهود الشعبية لأبناء الولاية الشمالية عامة ومحليتي مروي والدبة في دعم المجهود الصحي لدرء الآثار الصحية للفيضانات والحميات.              

وأشار أمين الإعلام والعلاقات العامة بمنظمة صيادلة بلاحدود د. عبد الجليل قسم السيد إلى أن القافلة تأتي فى إطار دور واهتمامات المنظمة بتقديم الخدمات العلاجية والصحية من خلال مجموعة الاختصاصيين والصيادلة والكوادر الطبية المتخصصة لتقديم الخدمة العلاجية والتثقيف الصحي وحملات إصحاح البيئة، وذلك للمساندة في القضاء على الحميات ومكافحة نواقل الأمراض.           

وعبر عدد من المواطنين بمستشفيات مروي وكريمة عن شكرهم وتقديرهم لجهود القائمين على أمر القافلة.

 وتشارك مجموعة من شباب لجان المقاومة بمروي وكريمة وأبناء المنطقة بالخرطوم ومجموعة شارع الحوادث وجمعية الهلال الأحمر السوداني بالمحلية، في التنسيق والترتيبات الخاصة بالقافلة من إعداد وتنظيم العيادات والتحركات والضيافات والسكن.   

  في السياق تواصل لجنة الطوارئ الصحية بوزارة الصحة الولائية الموجودة بمحلية مروي منذ أكثر من أسبوعين جهودها في عمليات مكافحة نواقل الأمراض عبر الرش الضبابي والرزازي  بمشاركة عدد من المنظمات الطوعية وشباب لجان المقاومة بالمناطق، بينما بدأت خدمة الرش عبر الطائرة بمحلية مروي لتنتقل بعدها لمحلية الدبة.

أخبار ذات صلة