شندى 12-9-2020(سونا) - وقفت دكتور امنة احمد المكي والي نهر النيل علي حجم الأضرار  التي خلفتها الفيضانات بمنطقة الشقالوه بمحلية شندي بمشاركة المدير العام لوزارة البني التحتية بولاية نهر النيل  والمدير العام لوزارة الصحة بالولاية والمدير العام لوزارة التربية والتوجيه ومدير شرطة ولاية نهر النيل والاستاذ ابوسن احمد الاحيمر المدير التنفيذي لمحلية شندي ولجنة امن المحلية وتنسيقية لجان المقاومة  وتنسيقية قوي الحرية والتغيير.

وجددت الوالي التى ترأست  اجتماع غرفة الطوارئ بمحلية شندي التزام حكومة الولاية بتنفيذ متطلبات المرحلة المقبلة مؤكده التزام حكومتها بتقديم المساعدات الانسانية العاجلة وتوفير مواد الايواء والدواء والمواد الغذائية  للمتضررين من الفيضانات بولاية نهر النيل ومحلية شندي مشيدا بالأدوار الكبيره  لمواطني المنطقة والجهود الشعبية لتعاونها مع المحلية لمجابهة فيضان النيل متعهدة بتوفير سكن آمن للمتضررين من الفيضانات  مجددة التزام حكومة الولاية بتخطيط القري المتاثرة وتوفير كافة الخدمات الاساسية التي يتطلع لها انسان المنطقة. فيما قدم الاستاذ ابوسن احمد الاحيمر المدير التنفيذي لمحلية شندى تنويرا ضافيا عن مجمل الاوضاع وحجم الدمار التي خلفته الفيضانات بمحلية شندي مشيرا الي مواصلة العمل في الحمايات والردميات وتقديم المساعدات للمتأثرين من الفيضانات.  

أخبار ذات صلة