الخرطوم 9-6-2020 (سونا)- أعلن الاستاذ محمد الفكي سليمان الرئيس المناوب للجنة ازالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الاموال عن فتح بلاغات جنائية جديدة في مواجهة الرئيس المخلوع لتبديده أموال الدولة لمصالحه الشخصية مشيرا الى توصل اللجنة لحساب خاص باسم الرئيس المعزول بالرقم (2616) ببنك امدرمان الوطني كان يتم فيه توريد مبلغ 20 مليون دولار شهريا عبارة عن نثرية خاصة خارج الأطر القانونية .  

وقال الفكي في مؤتمر صحفي للجنة ازالة التمكين بالقصر الجمهوري مساء اليوم الثلاثاء أن الرئيس المعزول بدد مئات الملايين من الدولارات من أموال الشعب لأغراض شخصية .

وكشف الفكي عن توصل اللجنة لأحد الحسابات المركزية لحزب المؤتمر الوطني الذي يضم أموال كانت تستخدم في تمويل انشطة المؤتمر الوطني .

وأبان ان اللجنة توصلت أيضا الى أسماء عدد من الأشخاص يتسلمون الأموال من شركات للمؤتمر الوطني من بينهم اعلاميون معروفون وشخصيات بارزة تسلمت اموال للعمل لصالح حزب المؤتمر الوطني سيتم الكشف عنهم .

وأكد الفكي حرص اللجنة على اثبات أنها سيف الثورة وأنها تعمل وفق قانون مجاز عبر الأطر القانونية والجسم التشريعي ممثلا في مجلسي السيادة والوزراء بحسب الوثيقة الدستورية .

وبشر الفكي المواطنين بأن اللجنة ماضية في أعمالها بقوة القانون وأنها تنجز عملها بكل جدية مشيرا الى أن تعديل القانون ساعد في إنجاز الكثير من الأعمال قائلا "القانون واضح" وسهل انجاز اعمال ازالة التمكين ومحاربة الفساد .

وقال الفكي أن هنالك محاولات مستمرة من قبل أنصار النظام البائد لهز ثقة المواطنين في اللجنة وأعمالها منوها الى أن البعض أرسل رسائل مشككة في عمل اللجنة مؤكدا قانونية اللجنة وأعمالها .

وأشار الفكي الى أن الانتقاد فيما يتعلق بأعمال اللجنة من قبل الحادبين على الثورة مقبول وقال "أبوابنا مفتوحة وندعو للتواصل مع الثوار وشباب الثورة" مشيرا الى أن اللجنة أنجزت العديد من أعمالها بواسطة وبمساعدة شباب الثورة .

أخبار ذات صلة